الأخبار الوطنية

عمدة المكفة بالحوض الشرقي يطلق استغاثة بفعل تهاطل لاجئي مالي

Advertisements

طالب عمدة بلدية المكفه التابعة لمقاطعة باسكنو بالحوض الشرقي وعلى الحدود المالية :عبد الله سيدي ولد حننا فخامة رئيس الجمهورية بالتدخل الفوري لإغاثة ساكنة البلدية الريفية التي أصبحت تعاني بفعل نزوح الآلاف من المةاطنين الماليين الهاربين من جحيم الحرب الدائرة في جمهورية مالي منذ سنوات بين مالي والقاعدة .

العمدة نوه إلى أن هؤلاء النازحين سببوا ضعفا في الخدمات العمومية بسسب الضغط على نقاط المياه والأسواق والمدارس ’مما كان له الأثر الكبير على القرى والتجمعات التابعة للبلدية الواقعة على الحدود المالية أقصى الشرق الموريتاني ’وهي بلدية رعوية تنموية مواردها محدودة للغاية ’وتعاني حاليا من هجرات اللاجئين الماليين القادمين إليها تحت تأثير

عمدة بلدية المكفه التابعة لمقاطعة باسكنو أقصى الشرق الموريتاني عبد الله بن سيدي بن حننا

الأخبار (نواكشوط) – وجه عمدة بلدية المكفه التابعة لمقاطعة باسكنو أقصى الشرق الموريتاني عبد الله بن سيدي بن حننا نداء استغاثة للرئيس محمد ولد الغزواني، وذلك بسبب نزوح الآلاف من سكان شمال مالي إلى القرى والتجمعات التابعة لبلديته.

وقال ولد حننا في نص النداء الذي حصلت وكالة الأخبار المستقلة على نسخة منه إن التطورات الأخيرة في جمهورية مالي، أدت إلى نزوح الآلاف من رعاياهم، فزاحموا ساكنة البلدية في نقاط المياه، ومساحات المراعي، وأدى اكتظاظهم إلى ضعف الخدمات، وصعوبة تقديم الخدمة في مصالح الدولة العامة، من مدارس ونقاط صحية.

زر الذهاب إلى الأعلى