الأخبار العالمية

شهيد في طوباس والاحتلال يواصل اقتحام طولكرم

Advertisements
شهيد في طوباس والاحتلال يواصل اقتحام طولكرم

في حادث مأساوي، استشهد فلسطيني في بلدة طمون شمالي الضفة الغربية، فجر اليوم الخميس، في حين تستمر قوات الاحتلال الإسرائيلي في اقتحام مدينة طولكرم ومخيميها.

أفادت مصادر بأن قوات الاحتلال اقتحمت بلدة طمون، التي تقع جنوبي مدينة طوباس بالضفة الغربية. وأكدت مصادر طبية فلسطينية أن الشاب أسيد بني عودة (29 عامًا) استشهد جراء إطلاق النار من قبل قوات الاحتلال خلال عملية الاقتحام في طمون، ليرتفع بذلك عدد الشهداء إلى 325 منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) بأن الجيش الإسرائيلي داهم منازل في طمون، وتواجد في عدة أحياء، حيث اندلعت مواجهات عنيفة واشتباكات، وسُمعت أصوات انفجارات قوية في البلدة.

تصعيد في طولكرم

في طولكرم، تستمر قوات الاحتلال الإسرائيلي لليوم الثاني على التوالي في اقتحام منازل الفلسطينيين في أحياء المدينة وضواحيها ومخيميها.

أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا” بأن الاحتلال داهم الحي الجنوبي للمدينة، حيث قام بتفتيش الشقق السكنية واحتجاز سكانها للتحقيق الميداني، كما نشر قناصته على أسطح المباني.

وأشارت “وفا” إلى أن جرافات الاحتلال تواصل أعمال التجريف والتدمير في المخيمين، حيث تستهدف البنية التحتية والشوارع الرئيسية في مخيمي طولكرم ونور شمس.

وأفاد شهود عيان بأن أصوات اشتباكات مسلحة تُسمع بين الحين والآخر في طولكرم ومخيميها، مشيرين إلى فرض الاحتلال حصارًا على بعض الأحياء في المخيمين.

وتداول فلسطينيون مقاطع مصورة تظهر أعمال التجريف والهدم التي تقوم بها جرافات الاحتلال في مخيم نور شمس.

اقتحامات واعتقالات

قامت قوات الاحتلال الإسرائيلي بعمليات اقتحام في عدة مناطق بالضفة الغربية. في نابلس، تمت عمليات اقتحام في بلدة طمون، برقة، وقصره، إضافةً إلى قوصين وحي فطاير في المدينة. قامت القوات بتوقيف شاب من بلدة قوصين واعتقلته. في الخليل ودورا جنوب الضفة الغربية، داهمت القوات المدينتين وقامت بتفتيش المنازل واعتقلت عددًا من الأشخاص. كما قامت بتجريف وتدمير البنية التحتية والشوارع في مخيمي طولكرم ونور شمس.

في بيت لحم، دخلت القوات المدينة من المدخل الشمالي واعتقلت ثلاثة شبان من بلدة حوسان. وفي رام الله، داهمت القوات بنايات واعتقلت شابين، بالإضافة إلى اقتحامها بلدة بيت ريما وتفتيش عدة منازل واعتقال عدد آخر من الشبان.

ارتفع عدد الفلسطينيين المعتقلين منذ 7 أكتوبر الماضي إلى 5600، حيث تم اعتقال أكثر من 50 فلسطينيًا في مختلف المناطق. يأتي هذا في إطار تصاعد العمليات العسكرية وزيادة التوترات بين الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة، وسط استمرار العدوان على قطاع غزة، الذي خلف العديد من الضحايا وألحق دمارًا هائلًا في الهياكل التحتية وأدى إلى كارثة إنسانية غير مسبوقة.

زر الذهاب إلى الأعلى