تكنولوجيا

رسائل قرصنة تستهدف مستخدمي آبل

Advertisements
رسائل قرصنة تستهدف مستخدمي آبل

قامت بوابة حماية المستهلك الألمانية “واتش لست إنترنت” (Watchlist Internet) بتحذير المستخدمين من انتشار رسائل احتيالية تستهدف مستخدمي آبل آي كلود (iCloud).

وفي تفصيلها، أشارت البوابة إلى أن مستخدمي آبل يتلقون حالياً رسائل بريد إلكتروني تدعي مثل: “سعة تخزين آي كلود لديك مكتملة. احصل على 50 غيغابايت مجانًا”.

وقد حذرت البوابة بشدة من النقر على هذه الرسائل، حيث أكدت أنها تعتبر رسائل تصيّد، وتأتي من قبل قراصنة الإنترنت بدلاً من شركة آبل.

سرقة هوية آبل

النقر على مثل هذه الرسائل يمكن أن يقود المستخدمين إلى توجيههم إلى مواقع وهمية، حيث يمكن للقراصنة سرقة بيانات الوصول إلى “هوية آبل” (Apple ID) المرتبطة بخدمة التخزين السحابي آي كلود، بالإضافة إلى خطر سرقة بيانات بطاقة الائتمان.

في حالة التعرض للاحتيال، يُنصح بشدة بتغيير كلمة المرور لـ هوية آبل فورًا، والإبلاغ الفوري للبنك لإيقاف بطاقة الائتمان.

ما هي خدمة التخزين السحابي؟

بشكل عام، قدمت بوابة حماية المستهلك الألمانية توصيات بتفعيل خاصية المصادقة ثنائية العوامل (2FA) لحماية هوية مستخدمي آبل، وهي خاصية تعمل على منع القراصنة من الوصول غير المصرح به إلى حسابات المستخدمين.

تعتبر خدمة آي كلود من آبل خدمة تخزين سحابي تم إطلاقها عبر الإنترنت في الثاني عشر من أكتوبر/تشرين الأول 2011، حيث أصبحت متاحة لأكثر من 320 مليون مستخدم في يوليو/تموز 2013. توفر الخدمة إمكانية حفظ الملفات بأنواعها على خوادم ضخمة في الصين، مع إمكانية الوصول إليها من أي مكان باستخدام حساب آبل الشخصي ومن خلال آبل آي دي.

تأتي تسمية الخدمة السحابية من مفهوم حفظ الملفات على خوادم خارجية، وتتيح للمستخدم تنزيل الملفات على أجهزة تعمل بنظام ماك أو أس وآي أو أس، وكذلك على أنظمة ويندوز. تسمح الخدمة أيضًا بمشاركة الملفات مع مستخدمين آخرين، وتوفر وسيلة لإدارة الملفات في حالة فقدان الأجهزة أو سرقتها. يمكن للخدمة أيضًا عرض البيانات على أبل تي في من خلال وصلات لاسلكية آمنة.

زر الذهاب إلى الأعلى