صحة

تايلور سويفت أصلحت أسنانها المكسورة بمبلغ 40 ألف دولار

Advertisements
أسنان تايلور قبل وبعد

تلجأ الشخصيات البارزة في جميع الأوقات إلى إجراءات التجميل لتحسين مظهرهم أمام جمهورهم، ومن بين هؤلاء الشخصيات تأتي المغنية تايلور سويفت كأحدثهم، حيث قامت بتصحيح أسنانها المكسورة مؤخرًا بعد مضي عقد من الزمن، بتكلفة قدرها 40 ألف دولار، وفقًا لتقرير نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

تعود أسباب كسر أسنان المغنية الشابة إلى عام 2013، حيث حدثت إصابة غير متعمدة أثناء أدائها على المسرح، حينما ضربت سويفت وجهها بالميكروفون بطريق الخطأ، مما أسفر عن تلف جزء من أسنانها. وبعد إجراء عمليات ترميم لأسنانها، لاحظ معجبوها التحسن في مظهرها الأخير، حيث عبر أحد المعجبين على إنستجرام الشهر الماضي قائلاً: “أظن أنه رائع حقًا أن تظل تايلور على الأسنان المكسورة لمدة عشر سنوات، وبصراحة، أجدها جميلة سواء قبل أو بعد الإصلاح”.

قدّم الدكتور جويس كانج، طبيب الأسنان التجميلية، اقتراحاً جديداً يتمثل في تحسين شكل الأسنان باستخدام قشرة جديدة تم تغطيتها تمامًا بمواد مختلفة. يُطلق على هذه القشرة اسم “القشرة”، وهي تعمل على تجميل الأسطح الأمامية للأسنان، مما يؤدي إلى تحسين مظهرها وجعلها تبدو أكثر اتساقاً. وفقًا لتصريحات الدكتور كانج، يُعتقد أن هذه الإجراءات تمت في نهاية سبتمبر.

وأشار الدكتور كانج في مقطع فيديو حقق أكثر من 2.9 مليون مشاهدة إلى أن الشيء المشترك بين المشاهير هو تفضيلهم لهذا النوع من التعديلات السريعة على شكل الأسنان، حيث يقومون غالباً بدفع تكاليف إجراء التغيير في يوم واحد. وأوضح أنه يمكن تركيب هذه القشور في اليوم 27، وبحلول اليوم 29 يكون الإجراء قد تم بالكامل.

وفقًا لخبراء طب الأسنان الذين تحدثوا عبر وسائل التواصل الاجتماعي، قامت المغنية الشابة بخوض سلسلة من الإجراءات على مدى السنوات بهدف تحسين ابتسامتها. أشار الخبراء إلى أنها قد خضعت لعمليات تقويم الأسنان، وتركيب القشرة، وتحسين شكل اللثة، ما تكلفها مبلغ يقدر بنحو 40 ألف دولار على مر الفترة الزمنية المذكورة.

زر الذهاب إلى الأعلى