الأخبار العالمية

بايدن يتحدث عن إمكانية تمديد الهدنة الإنسانية في قطاع غزة

Advertisements
بايدن يتحدث عن إمكانية تمديد الهدنة الإنسانية في قطاع غزة

“الرئيس الأميركي جو بايدن يكشف عن إمكانية تمديد الهدنة الإنسانية بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، مشيراً إلى فرص حقيقية لتمديد هدنة الأيام الأربع في غزة.

في مؤتمر صحفي بولاية ماساتشوستس، أشار بايدن إلى أن إطلاق سراح حماس لمجموعة من الأسرى يعد بداية، ويعتبر الوقت مناسباً للعمل على تجديد حل الدولتين لتحقيق سلام دائم بين إسرائيل والفلسطينيين.

يأتي ذلك بعد أيام من إطلاق سراح رهائن وأسرى جرى تبادلهم في إطار الهدنة، وشمل الإفراج عن نساء وأطفال، مع إطلاق سراح 10 تايلنديين وفلبيني واحد من قبل حماس، في خطوة وصفت بأنها “بادرة” غير مشمولة في الاتفاق الأساسي.”

اتفاق وإشادة

“تحقيقًا للهدنة والتطورات الإنسانية في غزة، أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن، بجانب الوساطة الرئيسية لقطر ومشاركة مصر والولايات المتحدة، عن تحقيق اتفاق هدنة قابلة للتمديد. يشمل هذا الاتفاق تبادل 50 “محتجزة” في غزة بـ 150 معتقلاً فلسطينيًا لدى إسرائيل.

أثنى بايدن على المراحل الأولى لتنفيذ الهدنة وعملية التبادل، حيث أعرب قائلاً: “انخرطت مع فريقي هذا الصباح مع بدء الأيام الأولى من تنفيذ هذه الصفقة”. وأشار إلى أن هذا “ليس سوى البداية، ولكن حتى الآن تمت الأمور بشكل جيد”.

وأضاف: “في الأيام المقبلة، نتطلع إلى لمّ شمل عشرات الرهائن مع عائلاتهم”، معبرًا عن التزامه بالعمل لتحرير الذين ما زالوا محتجزين.

دعا بايدن، الذي دعم إسرائيل سياسيًا وزودها بدعم عسكري، إلى بذل جهود إضافية نحو “استكمال حل الدولتين”، مؤكدًا أنه “أهم من أي وقت مضى”.

منذ السابع من أكتوبر الماضي، شهدت غزة قصفًا مدمرًا من قبل إسرائيل، مما أسفر عن خسائر بشرية كبيرة، بينها العديد من الأطفال والنساء. وجاءت هذه التطورات في إطار عملية “طوفان الأقصى” التي نفّذتها المقاومة الفلسطينية ردًا على الهجمات الإسرائيلية.”

زر الذهاب إلى الأعلى