اقتصاد

الولايات المتحدة تتصدر قائمة عمالقة إنتاج النفط في عام 2023

Advertisements
الولايات المتحدة تتصدر قائمة عمالقة إنتاج النفط في عام 2023

تظهر خريطة إنتاج النفط العالمي لعام 2023 تحولًا ملحوظًا في القطاع، إذ أصبحت الولايات المتحدة الأمريكية أكبر منتج في العالم، حيث وصلت إلى ذروتها التاريخية بإنتاج يومي يتجاوز 13 مليون برميل في سبتمبر/أيلول الماضي.

وفي تقرير نُشر على موقع “أويل برايس” الأمريكي، تم استعراض مؤشرات أداء القطاع النفطي لهذا العام في الدول الخمس الأكثر إنتاجًا، وهي بالترتيب: الولايات المتحدة والسعودية وروسيا وكندا ثم العراق. يسلط التقرير الضوء على التحديات والاتجاهات المتوقعة في هذا القطاع.

على الرغم من التوقعات بتقليص طفيف في الإنفاق لعام 2024، يُتوقع أن تحافظ الولايات المتحدة على نموها، حيث يعكس تخطيط منتجي النفط الأمريكيين لتقليص الإنفاق بنسبة 1%، ومن المتوقع أن تُيسر التحسينات في كفاءة العمليات استمرار نمو الإنتاج بفضل التقدم التكنولوجي.

يرتبط هذا الارتفاع الكبير في إنتاج الولايات المتحدة بشكل كبير بديناميات النفط العالمية، مما يشكل تحديًا كبيرًا لدول أوبك بلس مثل السعودية وروسيا في إدارة أسعار السوق.

على الجانب الآخر، حافظت السعودية، كعضو أساسي في أوبك، على مستوى إنتاج مرتفع في النصف الأول من عام 2023، واتخذت الرياض نهجًا طوعيًا لتقليص الإنتاج بهدف تحقيق استقرار الأسواق والحفاظ على الأسعار.

روسيا تأتي في المرتبة الثالثة، كحليف أساسي للسعودية في تحالف أوبك بلس، وتقدر إنتاجها بنحو 9 ملايين برميل يوميًا، وقد قررت موسكو فرض سرية على بيانات إنتاجها وصادراتها بعد الأحداث الأخيرة، تحسبًا من استخدام الدول الغربية لها في مسائل سياسية.

إنتاج النفط الكندي وصل إلى مستويات قياسية في العام السابق، مع توقعات بمزيد من النمو نتيجة لتوسيع الإنتاج في مواقع جديدة، ومن المتوقع أن يشهد إنتاج الخام في كندا زيادة بنسبة 8% بحلول 2025.

أما العراق، فيحتل المركز الخامس في هذه القائمة، حيث حافظ على مستوى إنتاج ملحوظ بحوالي 4.3 مليون برميل يوميًا في العام الحالي، وفقًا لتقارير الشهور السابقة لمنظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك).

أقرت منظمة أوبك في تقريرها الأخير لشهر ديسمبر/كانون الأول الجاري بأن الدول الأعضاء نجحت بشكل عام في تحقيق تخفيضات في إنتاج النفط الخام خلال نوفمبر/تشرين الأول، وهو إنجاز يعد الأول من نوعه منذ عدة أشهر.

من ناحيتها، استمرت الولايات المتحدة في زيادة إنتاجها من النفط الخام والمكثفات البترولية والغاز الطبيعي المسال، حيث بلغ إنتاج الوقود السائل في الولايات المتحدة 21.6 مليون برميل يوميًا في سبتمبر/أيلول، مستفيدةً من تحسين أداء الإنتاج في الحقول البرية والبحرية.

وأوضح تقرير “أويل برايس” أن زيادة إمدادات النفط للدول غير العضو في أوبك بلغت 1.8 مليون برميل يوميًا في العام 2023، وتم تحفيزها بشكل رئيسي من قبل الولايات المتحدة والبرازيل وكازاخستان والنرويج والمكسيك وغويانا والصين.

وفي ظل هذا الارتفاع في الإنتاج من قبل الدول غير الأعضاء في أوبك، يبدو أن مهمة مجموعة أوبك بلس في ضبط أسعار النفط على الساحة العالمية تتعقد أكثر في العام القادم.

زر الذهاب إلى الأعلى