الأخبار العالمية

المقاومة تنصب كمائن للاحتلال وتسفر عن قتلى وجرحى في خان يونس

Advertisements
المقاومة تنصب كمائن للاحتلال وتسفر عن قتلى وجرحى في خان يونس

أعلنت الجماعات المقاومة الفلسطينية اليوم الثلاثاء أنها نفذت عمليات هجومية استهدفت القوات الإسرائيلية في مناطق مختلفة من قطاع غزة. وأفادت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، بأنها نصبت كمائن واستخدمت عبوات ناسفة ضد القوات الإسرائيلية في منطقة خان يونس، مما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى بين صفوفهم. وأشارت الكتائب إلى أنها تمكنت من التصدي للقوات الإسرائيلية من مسافة قريبة، كما رصدت طائرات إسرائيلية تقوم بنقل الضحايا بعد الاشتباكات.

من جانبها، أعلنت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، عن تفجير عبوات ناسفة واستهداف دبابة إسرائيلية في منطقة حمد، التي تتعرض لقصف مكثف من القوات الإسرائيلية. كما قامت بتفجير منازل ونفق مفخخ في مناطق مختلفة بقطاع غزة، مما أسفر عن سقوط عدد من الجنود الإسرائيليين بين قتيل وجريح.

تأتي هذه العمليات في إطار تصاعد التوترات بين الجانبين، حيث أعلنت كتائب القسام أمس عن تصاعد الاشتباكات مع القوات الإسرائيلية في مختلف أنحاء قطاع غزة.

عمليات الاحتلال

في الوقت نفسه، أكد المتحدث العسكري الإسرائيلي استمرار قوات الجيش في عملياتها العسكرية بمدينة حمد في خان يونس.

وأوضح المتحدث الإسرائيلي أن قوات الجيش قامت بقتل أربعة مسلحين فلسطينيين كانوا يحاولون زرع عبوات ناسفة بالقرب من موقع يتمركز فيه الجيش الإسرائيلي في مدينة حمد.

وأشار المتحدث إلى أن سلاح الجو الإسرائيلي نفذ غارات على مبانٍ وبنى تحتية وصفها بأنها تابعة للتنظيمات الإرهابية في قطاع غزة.

وفي الوقت نفسه، أعلنت القوات الإسرائيلية إصابة ثلاثة من جنودها في معارك شهدتها غزة خلال الساعات الأخيرة.

وفي الأيام الأخيرة، قام جيش الاحتلال الإسرائيلي بتوسيع نطاق عملياته في خان يونس، حيث وصف الوضع الهناك بأنه يمثل تحدياً كبيراً.

وتواجه قوات الاحتلال مقاومة شديدة في خان يونس، فضلاً عن وسط القطاع وشماله، فيما يتواصل ارتكاب الجيش الإسرائيلي لأعمال عنف يومية ضد المدنيين العزل، خاصة الذين يبحثون عن سبل لتأمين الغذاء.

زر الذهاب إلى الأعلى