مدن وبلدان

الفحيص تاريخها وموقعها

Advertisements
الفحيص تاريخها وموقعها

تقع مدينة الفحيص في محافظة البلقاء وسط المملكة الأردنية الهاشمية، وهي مدينة عريقة تعود جذورها إلى آلاف السنين. وقد سكن الفحيص العديد من الحضارات المختلفة على مر التاريخ، بما في ذلك الحضارة العمونية والرومانية والبيزنطية والعرب.

ونظرًا لتاريخها العريق وموقعها الاستراتيجي، تعد الفحيص من أهم الوجهات السياحية في الأردن. وتوفر الفحيص لزوارها العديد من الأنشطة السياحية، بما في ذلك زيارة الآثار التاريخية والتنزه في جبال الفحيص وزيارة الأسواق الشعبية والتمتع بالمناظر الطبيعية الخلابة.


الفحيص: المدينة الأردنية العريقة

الفحيص هي مدينة أردنية تقع في محافظة البلقاء، وسط المملكة الأردنية الهاشمية. تبعد الفحيص عن العاصمة عمان حوالي 13 كيلومترًا، وعن مدينة السلط حوالي 10 كيلومترات. ترتفع الفحيص عن سطح البحر حوالي 850 مترًا، مما يجعلها أحد مصايف الأردن.

تاريخ الفحيص

تعود أقدم آثار الفحيص إلى العصر البرونزي القديم، أي قبل حوالي 5000 عام. وقد سكن الفحيص العديد من الحضارات المختلفة على مر التاريخ، بما في ذلك:

  • الحضارة العمونية (القرن 13 قبل الميلاد)
  • الحضارة الرومانية (القرن 6 قبل الميلاد)
  • الحضارة البيزنطية (القرن 4 بعد الميلاد)
  • الحضارة العربية الإسلامية (القرن 7 بعد الميلاد)

في العصر الروماني، كانت الفحيص مدينة مهمة، حيث كانت مركزًا تجاريًا وثقافيًا. وقد شيد الرومان في الفحيص العديد من المباني المهمة، بما في ذلك:

  • المسرح الروماني
  • الحمامات الرومانية
  • الشارع الروماني

في العصر البيزنطي، كانت الفحيص مركزًا مهمًا للمسيحية. وقد شيد البيزنطيون في الفحيص العديد من الكنائس والمعابد المسيحية.

في العصر العربي الإسلامي، كانت الفحيص مركزًا مهمًا للإسلام. وقد شيد المسلمون في الفحيص العديد من المساجد والمدارس الإسلامية.

موقع الفحيص

تقع الفحيص في موقع استراتيجي مهم، حيث تقع على مفترق طرق بين مدينتي عمان والسلط. وقد جعل هذا الموقع الفحيص مركزًا تجاريًا وثقافيًا مهمًا على مر التاريخ.

الآثار في الفحيص

تضم الفحيص العديد من الآثار المهمة، والتي تعكس تاريخها العريق. ومن أهم هذه الآثار:

  • المسرح الروماني: وهو أحد أكبر المسارح الرومانية في الأردن، ويتسع لـ 6000 متفرج.
  • الحمامات الرومانية: وهي عبارة عن مجموعة من الحمامات العامة الرومانية، والتي كانت تستخدم للتدليك والعناية بالصحة.
  • الشارع الروماني: وهو شارع روماني واسع يمتد من المسرح الروماني إلى الحمامات الرومانية.
  • كنيسة أم العمد: وهي كنيسة بيزنطية تعود إلى القرن السادس الميلادي، وهي واحدة من أهم الكنائس البيزنطية في الأردن.
  • مسجد النبي يوشع: وهو مسجد يعود إلى القرن السابع الميلادي، وهو أحد أقدم المساجد في الأردن.
السياحة في الفحيص

تعد الفحيص من أهم الوجهات السياحية في الأردن، حيث تجذب العديد من السياح من جميع أنحاء العالم. وتوفر الفحيص لزوارها العديد من الأنشطة السياحية، بما في ذلك:

  • زيارة الآثار التاريخية، مثل المسرح الروماني والحمامات الرومانية والشارع الروماني وكنيسة أم العمد ومسجد النبي يوشع.
  • التنزه في جبال الفحيص.
  • زيارة الأسواق الشعبية في الفحيص.
  • التمتع بالمناظر الطبيعية الخلابة في الفحيص.

الفحيص مدينة أردنية عريقة، تتميز بتاريخها العريق وموقعها الاستراتيجي وآثارها المهمة. وتجذب الفحيص العديد من السياح من جميع أنحاء العالم، لما تقدمه من تجربة سياحية فريدة.

زر الذهاب إلى الأعلى