صحة

اكتشاف علاج جديد لمرض المايستوما

Advertisements
اكتشاف علاج جديد لمرض المايستوما

أظهرت تجربة حديثة في علاج مرض المايستوما، المعروف أيضا بالورم الفطري، نتائج واعدة وفعالة، وفقًا لتقارير وكالة أنباء السودان وصحيفة The Guardian. وشملت التجارب استخدام العقار فوسرافوكونازول، الذي أثبتت دراسته القدرة على العلاج بشكل آمن وفعال.

أجرت مبادرة أدوية الأمراض المهملة (DNDi)، بالتعاون مع مركز أبحاث المايستوما في الخرطوم وشركة إيساي اليابانية للأدوية، دراسات وتجارب أظهرت أن فوسرافوكونازول يعد خياراً علاجياً آمناً وفعّالاً لمرض المايستوما. وفي إعلان نتائج المرحلة الثانية من التجارب السريرية في مؤتمر ECTMIH، أُكد أن هذا العقار يتمتع بفاعلية أكبر مقارنةً بالعلاجات الحالية.

يُعد المايستوما، أو الورم الفطري، عدوى مزمنة ناتجة عن بكتيريا وفطريات، ويُدرج ضمن 20 مرضًا استوائيًا مهملًا حسب منظمة الصحة العالمية. على الرغم من عدم وجود إحصائيات دقيقة بشأن الانتشار العالمي للحالات، يسجل السودان والمكسيك أعلى نسبة إصابة به.

وأوضح البروفيسور أحمد الفحل، أستاذ الجراحة بجامعة الخرطوم ومدير مركز البحوث الطبية، أن جرعات الفوسرافوكونازول الجديدة أقل بكثير من الجرعات المستخدمة حاليا، مما يسهم في تحسين الالتزام والراحة للمرضى بشكل كبير. وأضاف أن تناول حبتين فقط من هذا العقار مرة واحدة في الأسبوع يقلل بشكل كبير من العبء الناتج عن تناول الحبوب، مقارنة بالعلاج الحالي الذي يتطلب تناول 4 حبات يوميًا.

زر الذهاب إلى الأعلى