تكنولوجيا

إنفيديا الأميركية تُقدم أضخم تبرع لإسرائيل في تاريخها

Advertisements
إنفيديا الأميركية تُقدم أضخم تبرع لإسرائيل في تاريخها

شركة إنفيديا الأمريكية تقدم تبرعًا تاريخيًا بقيمة 15 مليون دولار لدعم إسرائيل خلال التوترات في غزة

أظهر تقرير لوكالة رويترز أن شركة إنفيديا، الرائدة في صناعة الرقائق الإلكترونية، قد قدمت تبرعًا بقيمة 15 مليون دولار لمنظمات إسرائيلية وأخرى غير ربحية. يأتي هذا التبرع كدعم لإسرائيل في ظل التوترات الحالية والصراع في قطاع غزة.

وأعلنت إنفيديا يوم الأحد أن آلاف الموظفين من أكثر من 30 دولة قد قاموا بالتبرع بمبلغ يبلغ 5 ملايين دولار، وقد قامت الشركة بزيادة هذا المبلغ بمبلغ إضافي قدره 10 ملايين دولار، وذلك في إطار برنامج خاص لمساعدة الضحايا المتضررين من الأحداث الراهنة. يُشار إلى أن هذا التبرع يعد أكبر حملة جمع تبرعات إنسانية في تاريخ الشركة التي تمتلك خبرة تمتد لثلاثة عقود.

وفي تصريح لمدير الشركة، جدعون روزنبرغ، أعرب عن فخره بالدعم الواسع من قبل موظفي إنفيديا في إسرائيل وحول العالم، وشكرهم على دعمهم وصلواتهم لعودة زميلهم أفيناتان أور والرهائن الآخرين الذين احتجزتهم حماس. وأضاف أنهم يستمدون الإلهام من الرعاية الحقيقية التي يقدمها موظفوهم حول العالم.

وأفادت إنفيديا أيضًا بأن الموظفين اختاروا توجيه التبرعات إلى منظمات في المنطقة، بما في ذلك آشور فند (Asor Fund) وأطباء بلا حدود والوكالة اليهودية لإسرائيل وغيرها من المنظمات ذات الهدف الإنساني. وأشارت الشركة أيضًا إلى تقديمها مساعدات إضافية، مثل تبرع بأجهزة الحاسوب وتوفير وجبات ساخنة للعائلات المتضررة في شمال وجنوب إسرائيل.

زر الذهاب إلى الأعلى