شارك في إستطلاع الإنتخابات الرئاسية الموريتانية

عاجل
رأي آخر

إلى السيد رئيس السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية

السيدرئيس السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية :بعد صدور التقرير الختامي للجنة صندوق دعم الخاصة منذ أسبوع وما صاحب تلك العملية من تشويش وتزوير وتدوير للإنتاج الإعلامي والصحفي المراد تقييمه وفق معايير لم تنشرها اللجنة المعنية بالتوزيع قبل إرسال مخصصات المؤسسات الإ علامية التي أرادت اللجنة لبعضها أن تكون فتاتا لايسمن ولايغني من جوع ’ والبعض الآخر أغدقت عليه يما يستحق وما لايستحق في مجانبة واضحة لقيم العدل والنزاهة والأخلاق .

لقد تم التملص من كل القيم المشار إليها لدى المشرفين على عملية التوزيع التي عرفت اختلالات وخروقات واضحة يتضح منها أن التقييم الذي أجري للمواقع الألكترونية شابته الزبونية الفاضحة نظرا لفشل اللجنة في وضع معايير واضحة للتنقيط الذي يتم على أساسه منح المخصصات المالية على مؤسسات الصحافة الخاصة .

السيد الرئيس : إننا في الموقع لدينا الأدلة الواضحة والكاشفة على بطلان ماقامت لجنة الصندوق به من عمل لإ فتقاره للصدق والشفافية ’فقد اختلطت الأوراق على أعضاء اللجنة المكلفة بالمواقع حينما لاحظت سقوط بعض المواقع الصديقة التي ظلت تحتل الصدارة وصعود مواقع أخرى لاتتعامل بالزبونية والإحتيال لتحسين الترتيب سعيا للإستحواذ على مبالغ مالية معتبرة من الصندوق على حساب المواقع المستحقة بالدليل القاطع فنيا وإعلاميا .

السيد الرئيس : لا أريد الإطالة ولكنني أعلن أمام الرأي العام وأمامكم رفضي للنصيب الزهيد الذي استفاد الموقع منه ظلما وجورا وضحكا على الذقون ’لذالك سأرفع الأدلة الدامغة على صدق ماعندي وزيف التقييم الهزلي الذي كنا ضحية له من طرف اللجنة التي يبدو أنها خصما لنا في كل محطات التقييم الذي بني على أسس عاطفية وزبونية أساسها الباطل وخداع الرأي العام .

التحرير

زر الذهاب إلى الأعلى