الأخبار العالمية

إسرائيل ترسل مبعوثًا إلى القاهرة في إطار جهودها لتنسيق عملية تبادل الأسرى مع حركة حماس

Advertisements
إسرائيل ترسل مبعوثًا إلى القاهرة في إطار جهودها لتنسيق عملية تبادل الأسرى مع حركة حماس

إسرائيل ترسل مسؤولًا كبيرًا إلى القاهرة في سعيها لتحقيق صفقة تبادل أسرى مع حركة حماس

أفادت إذاعة الجيش الإسرائيلي بأن حكومة بنيامين نتنياهو قامت مؤخرًا بإرسال مسؤول بارز إلى القاهرة، في إطار جهودها المستمرة للتوصل إلى اتفاقية تبادل أسرى مع حركة حماس. وأشارت الإذاعة إلى أن المسؤول الإسرائيلي، الذي وصفته بأنه “كبير”، زار العاصمة المصرية القاهرة الأسبوع الماضي لمناقشة التقدم في المفاوضات بشأن صفقة تبادل الأسرى مع فصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة.

وفي سياق متصل، قام وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن بالتحدث مع وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت حول إمكانية التقدم في صفقة “الرهائن”. وأفادت هيئة البث الإسرائيلية أن هناك تحركات ملموسة تجري استعدادًا لخطوات حاسمة في إطار الصفقة.

وفي سياق آخر، أشار مسؤول إسرائيلي إلى أنهم يترقبون مرحلة حاسمة فيما يتعلق بصفقة تبادل جديدة، مع استمرار الهدنة المؤقتة، في ظل استمرار الخسائر البشرية والعتاد الإسرائيلي خلال الهجمات التي تشنها على قطاع غزة.

وأعلن الجيش الإسرائيلي أمس السبت عن مقتل 485 جنديًا وضابطًا منذ بداية النزاع، بما في ذلك 158 قتيلاً منذ بداية العملية البرية في غزة في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.”

وقف العدوان أولا

“رغم التوصل إلى هدنة مؤقتة في الرابع من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، بوساطة قطرية ودعم مصري أميركي، تم خلالها تبادل الأسرى بين حماس وإسرائيل، إلا أن حركة حماس ترفض بشكل حالي الدخول في مفاوضات بخصوص تبادل الأسرى دون تحقيق وقف دائم للعدوان الإسرائيلي المستمر لمدة 79 يومًا. يذكر أن هذا العدوان أسفر حتى الآن عن استشهاد أكثر من 20 ألف فلسطيني، بينهم نساء وأطفال.

وفي تصريحاته يوم السبت، أكد أسامة حمدان، قيادي في حماس، أن المفاوضات بشأن تبادل الأسرى لن تكون ممكنة إلا بعد تحقيق وقف شامل للعدوان الإسرائيلي. وأوضح أن حماس تسعى لإعادة الأسرى الإسرائيليين واستعادة الأسرى الفلسطينيين، بينما تظل حكومة نتنياهو غير مستعدة للمضي في هذا الاتجاه.

تجدر الإشارة إلى أن إسرائيل تؤكد استمرار احتجاز حماس لأكثر من 130 إسرائيليًا في غزة، فيما تصر حماس على أن أي تقدم في تبادل الأسرى يتطلب وقفًا للعدوان، فك الحصار، وتحسين ظروف الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية.”

زر الذهاب إلى الأعلى